من اداب القران الكريم

admin
منوعات
4 سبتمبر 2022

من آداب القرآن الكريم التي يجب علينا كمسلمين الالتزام بها ، وأن لا نخالفه حتى تصح قراءتنا وننال الأجر. كريم – سخي.

من آداب القرآن الكريم

ومن أهم الآداب التي يجب على المسلم مراعاتها عند قراءة القرآن الكريم نذكر ما يلي:[1]

  • يجب أن يكون لدى قارئ القرآن الكريم نوايا الله الصادقة عند تلاوة القرآن الكريم.
  • انتبه إلى الأدب المصاحب للقرآن الكريم فيذكر في نفسه أنه أثناء قراءته يتحدث مع الله تعالى.
  • يقرأ على حال من رأى الله تعالى ، فإن لم يراه رآه الله تعالى.
  • إذا أراد المسلم أن يقرأ ، فعليه أن يغسل فمه بعود أسنان أو ما في حكمه ، ويستعمل عود أسنان مبتدئًا بالجانب الأيمن ، وينوي بعود أسنان لاتباع السنة.
  • يستحب القراءة على الطهارة ، وإذا قرأها على الطهارة جاز ، وترك الأفضل ، ولا يجوز لمس القرآن للحائض أو الجنب. .
  • يفضل قراءة القرآن الكريم في مكان نظيف ومختار بعناية ، مثل القراءة في المسجد. وأما القراءة في الحمام فهناك فرق يكرهها جمهور العلماء. أما القراءة في الطريق ، فيجوزها إذا لم يشغّل الإنسان عن القراءة.
  • ويستحب للقارئ في غير الصلاة أن يستقبل القبلة ، وأن يجلس بخشوع وهدوء وكرامة ، ورأسه منحني ، وجلسه خشوع وسكينة.
  • استعيذ بالله قبل أن تبدأ بالقراءة.
  • الإبقاء على قول “بسم الله الرحمن الرحيم” بعد الاستعاذة بالله في أول كل سورة.
  • – التأمل في آيات القرآن الكريم ، فعند الشروع في تلاوة القرآن الكريم فالأولى أن تتأمل وتتواضع فتفتح الصدور وتنور القلوب.
  • يستحب تكرار الآية للتأمل.
  • – احترام القرآن ، وتعظيمه ، وتبجيله ، والابتعاد عن بعض الأمور كالضحك ، والضحك ، والمزاح ، والكلام ، والعبث باليد ، وغير ذلك من الأمور أثناء القراءة.
  • قراءة القرآن من المصحف أفضل من القراءة عن ظهر قلب.
  • الامتناع عن القراءة عند التثاؤب حتى يزول.
  • عدم مقاطعة القراءة بالكلام مع الناس إلا للضرورة ، كإعادة السلام.

وانظر أيضاً: كتب القرآن الكريم في مصحف واحد

آداب كل أهل القرآن الكريم

ومن أبرز آداب كتاب الله تعالى والتي يجب على الجميع الالتزام بها:[2]

  • الإيمان بأنها كلام الله تعالى ووحيه ، ولا يشبهها شيء في الخلق ، ولا يقدر أحد على مثلها.
  • عزّزه ، قرأه صحّاً للتلاوة ، ورفع الصوت والخشوع.
  • معرفة عظمة الكلام الذي فضل الله تعالى أن يخاطب خليقته به ، وجعله سهل الفهم ، والاسترخاء معه ، وعدم إهماله.
  • معرفة عظمة وحي هذا الكلام ، بالتأمل في أسمائه وصفاته ، وهو السبيل لزيادة الإيمان بالقلب.
  • تنفيذ الأوامر والنوايا والواجبات الواردة فيه.
  • الابتعاد عن الأمور التي تمنعه ​​من الفهم ، كالتوجيه باهتمامه إلى التنغيم ، أو التكبر ، وملء قلبه بالعالم.
  • صدق كل ما يقوله.
  • الوقوف بأحكامها ، وفهم علومها ، وأمثالها ، والانتباه إلى خطبها ، والتفكير فيها.
  • سبح القرآن الكريم إطلاقا.
  • تحريم الجدل بغير حق.
  • لا يمنع الكافر من سماع آيات الله تعالى.
  • يكره نقش الحوائط والملابس بالقرآن أو بسم الله تعالى.
  • التداوي بالقرآن عقيدة ويقين ، فهو علاج لجميع الأمراض العقلية والجسدية.

وانظر أيضاً: كم عدد الأنبياء والمرسلين المذكورين في القرآن الكريم

فضل قراءة وحفظ القرآن الكريم

لقراءة القرآن الكريم عدد من الفضائل الحسنة ، من أبرزها:[3]

  • قراءة القرآن الكريم من أعظم الطاعات ، وأكرم العبادات ، وأكرم العبادات. قال عثمان بن عفان: “لو طهرت قلوبنا لما اشبعنا بكلام ربنا ، وأكره أن يأتي عليّ يوم لا أنظر فيه إلى القرآن”.
  • القرآن الكريم هو الحبل الراسخ والذكر الحكيم والصراط المستقيم. ومن تركه من أجل الغطرسة والغرور فقد كسره الله تعالى ، ومن طلب الهدى في غيره ضله الله تعالى.
  • المقرئ من أهل الله ومن أهله. وفي حديث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم قال: “لله شخصان من الناس. قالوا: يا رسول الله من هم؟ قال: هم أهل القرآن وقوم الله وناسه. [4].
  • الصدقة والكرامة في عيني الله يرفعان القارئ والمعلم للقرآن ، فإن خير الناس هم الذين يتعلمون القرآن الكريم ويعلمونه.
  • يأتي القرآن شفيعًا لأهله يوم القيامة ، ويقيمهم مع الرحالة الصالحين ، كما جاء في حديث النبي الكريم صلى الله عليه وسلم في قوله: له مكافآت.) [5].
  • الأجر العظيم ، والثواب العظيم لقارئ القرآن الكريم ، للقرآن يشفع لصاحبه وقارئه ، ولقارئ القرآن لكل حرف حسن العمل ، والعمل الصالح. يكافأ بعشرة أضعاف.
  • ينزل عليه مقرر القرآن ، ويغمره الرحمة ، ويحيط به الملائكة ، ويذكره الله بمن معه على عهد أبي هريرة عن الرسول صلى الله عليه وسلم. قال سلمه: والله يقرؤون كتاب الله ، ويدرسونه فيما بينهم ، إلا أن الطمأنينة تنزل عليهم ، والرحمة تغطيهم ، وتحيط بهم الملائكة ، ويذكرهم الله لمن معه ، ومن يبطئ. بانخفاض أفعاله لن يُسرع بنسبه).[6].

شاهدي أيضاً: ما هي أسماء القرآن الكريم؟

في نهاية مقالنا سنتعرف على آداب القرآن الكريم وهي عدد كبير من الآداب التي يجب أن نحافظ عليها عند قراءة القرآن الكريم.